سجل الآن
أخبار الشرقأرشيف

غرس 600 شجيرة بمستشفى الأم و الطفل بمشاركة عدد كبير من الأطفال بسطيف

غرس 600 شجيرة بمستشفى الأم و الطفل بمشاركة عدد كبير من الأطفال بسطيف
غرس 600 شجيرة بمستشفى الأم و الطفل بمشاركة عدد كبير من الأطفال بسطيف

كتب:ر.ب

   احتضن أول أمس مستشفى الأم و الطفل بالقطب الطبي “الباز” على احتضان مراسيم الحفل الرسمي للاحتفال باليوم الوطني للشجرة، حيث أشرف والي الولاية “ناصر معسكري” على الاحتفال باليوم الوطني للشجرة المصادف لـ25 أكتوبر من كل سنة، حيث كانت الإنطلاقة بزيارة معرض خاص بقطاع الغابات بالولاية أين استمع والي الولاية إلى شروحات و تفاصيل حول القطاع، لتتوج هذه الاحتفالية بحملة غراسة على مستوى مستشفى الأم و الطفل أين قام الوالي ورئيس المجلس الشعبي الولائي و عدد من السلطات المحلية العسكريـــــة و المدنية و كذا مدير الصحة و السكان و عدد كبير من إطارات الصحة على إعطاء الإنطلاقة لغرس حوالي 600 شجيرة بالمستشفى .

       و قد اعتبر والي الولاية اليوم الوطني للشجرة الذي يُحتفل به كل سنة، فرصة للتذكير بالجهود المعتبرة التي يتعين بذلها للمحافظة على الثروة الغابية و كذا تحسيس المواطنين أكثر بأهمية الغابة في الحفاظ على التوازن الايكولوجي، و أضــــــاف أن هذا اليوم يكتسي أهمية بالغة لتحسيس المواطنين أكثر بالأهمية القصوى و الحيوية التي تمثلها الغابة في الحفاظ على التوازن الايكولوجي و أهميتها في تطوير النشاطات الاجتماعية و الاقتصادية لاسيما بالمناطق الجبلية، مضيفا أن هذا اليوم يعد أيضا فرصة للتذكير بأنه يجب بذل الكثير من الجهود بهدف المحافظة على ثروتنا الغابية خصوصا و الطبيعية بصفة عامة .

       مدير الصحة و السكان “عبد القادر بغدوس” أكد في كلمته أن مستشفى الأم و الطفل يتشرف لاحتضان الاحتفال باليوم الوطني للشجرة خاصة و أن المستشفى استفاد من غرس حوالي 600 شجيرة ، و هذه العملية من شأنها تحسيس كل المرضى المتواجدون بالمستشفى بأهمية الشجرة في حياة الإنسان و المجتمع خاصة من الجانب الصحي كون المستشفى يسهر دوما على تقديم خدمات صحية لكل المواطنين داخل و خارج الولاية .

       فيما أكد محافظ الغابات “شنافي موسى” في كلمة ألقاها أن إحياء هذا اليوم يعتبر مناسبة لتـــحسيس و اطلاع الرأي العام حول ظاهرة قلع الأشجار و أسبابها و نتائجها السلبية، حيث سطرت محافظات الغابات تظاهرات متنوعة بإشراك المؤسسات التربوية في معارض للصور و عرض أفلام فيديو و عمليات غرس داخل المدارس و تنظيم زيارات ميدانية و عمليات إعادة تشجير و كذا ندوات و مناقشات حول مواضيع تتعلق بفوائد الشجرة.

           كما أكد رئيس مصلحة الثروة الغابية “الساسي هقة” أن مساحة الغابات بسطيف تقدر بـ 102 ألف هكتار أي بحوالي 15 % من المساحة الإجمالية، و من أجل رفع نسبة التشجير تشرف محافظة الغابات بسطيف على تطبيق برنامج إعادة تأهيل الأشجار من خلال مشاريع كبرى لإعادة التشجير، حيث تتمحور الأولويات أساسا حول إعادة الاعتبار للأنظمة الايكولوجية المتدهورة بالنظر إلى انعكاسات ظاهرة الحرائق من خلال عمليات إعادة تشجير مكثفة تهدف خصوصا إلى إعادة تشكيل الأنواع المهمة .

        للإشارة فان هذه الاحتفالية كانت بمشاركة عدد كبير من أطفال المرضى و أطفال من عدة روضات للأطفال، و هي رسالة للأطفال و أبناء المستقبل للعناية بالشجرة و إعطائهم تربية بيئية منذ الصغر، لتختتم هذه الاحتفالية بتكريم مجموعة من موظفي و إطارات إدارة الغابات المحالين على التقاعد .

الوسوم
اظهر المزيد
سجل الآن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق