سجل الآن
أرشيفثقافـة

أحلام مستغانمي تطلق حملة تضامنية و دعم للاجئين السوريين بمخيم الزعتري بالأردن

مبادرة إنسانية للكاتبة الجزائرية أحلام مستغانمي بمخيم اللاجئين السوريين بالأردن
مبادرة إنسانية للكاتبة الجزائرية أحلام مستغانمي بمخيم اللاجئين السوريين بالأردن

سطيف:معيزة لامية

أطلقت الكاتبة والروائية الجزائرية أحلام مستغانمي بصفتها سفيرة للسلام لليونسكو مبادرتها  “قلوبنا تدفئ شتاءهم” لنجدة اللاجئين السوريين في فصل الشتاء في الأردن.

وذلك على هامش مشاركتها  في المؤتمر التاسع للصليب الأحمر والهلال الأحمر الدوليين،حيث تم توزيع ملابس شتائية وأغطية ولوازم منزلية، بمخيم الزعتري الذي يضم مائة ألف لاجئ سوري ويعتبر أحد أكبر المخيمات في العالم لإستقبال اللاجئين.

وبالمناسبة أكدت الكاتبة الجزائرية في تصريح لوأج بعمان أن هذا المشروع الإنساني ” كان حلمها على مدى السنوات الماضية، نظرا للظروف المناخية القاسية التي يعاني منها اللاجئون السوريون في الشتاء، والذي يصعب على الأطفال والمسنين مقاومته”.وأعربت  في ذات الوقت عن رغبتها في زيارة مخيمات الاجئين العراقيين في تركيا،وزيارة بورما للوقوف على أوضاع الأقلية المسلمة في ميانمار.

ونوهت بالإمكانيات المتوفرة في مخيم الزعتري من طرف الجهات المانحة، قائلة بأن وضع المخيم “أفضل نسبيا”  مقارنة بالمخيمات الأخرى خاصة فيما يتعلق بالخدمات الصحية والتعليمية وكل ما له صلة بمقومات الحياة اليومية للاجئين وتوفير لهم وسائل الراحة.

وحضرت الكاتبة أيضا إفتتاح المعرض الإنساني المقام من طرف الجمعيات العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر حول نشاطاتها الإنسانية والمساعدات المقدمة للاجئين والفئات الهشة منذ ان باشرت نشاطاتها بصفتها “سفيرة من أجل السلام”.

وكانت المديرة العامة لليونسكو إيرينا بوكوفا قد أشارت خلال حفل تنصيب الكاتبة الجزائرية إلى أن هذا التعيين “جاء  تقديرا لمناصرة مستغانمي لقضايا العدالة الإجتماعية وتعليم الشباب المتضرر من الصراعات من خلال كتاباتها  فضلا عن تفانيها في تحقيق المثل العليا للمنظمة وأهدافها”.

وعبرت المديرة العامة لليونسكو عن قناعة اليونسكو بأهمية الكتابة باللغة العربية في العالم العربي  والإسهام الهائل لهذه اللغة في الثقافة العالمية” مؤكدة أن الروائية الجزائرية التي تعتبر أول كاتبة عربية تمنح هذا المنصب “تجسد  أهمية هذه اللغة والحفاظ على التنوع الثقافي والكرامة الإنسانية والتسامح”.

 

اظهر المزيد
سجل الآن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق