الجزائر

سوق الدراجات النارية يترقب إصدار دفتر الشروط

تشهد صناعة الدراجات والدراجات النارية في الجزائر حالة انتظار بفعل تأخر صدور دفتر الشروط المنظم للقطاع مما أصبح  يهدد هذه الصناعة التي تححقت فيها نتائج مميزة خصوصا في نسبة الادماج المقبولة وعدد الوحدات الإنتاجية التي توسعت في عدد من الولايات يضاف إليها الاستثمارات الكبيرة التي تعود للخواص.

وحسب إحصاءات رسمية نشرتها وزارة الصناعة فقد انتقل عدد الدراجات النارية المسجلة في الجزائر من 12600 دراجة سنة 2013 إلى 181400 دراجة سنة 2019 أي بزيادة 1500 بالمائة في ظرف ستة سنوات، وهو ما يؤشر على الاقبال الكبير للجزائريين على هذه المركبات ويدفع بالضرورة إلى الإسراع في إصدار دفتر شروط واستباق أي أزمة محتملة من شأنها أن تهدد سوق الدراجات وتفادي سيناريو “السيارات” التي أدى تأخر صدور دفتر الشروط المتعلق بها لاختلال كبير خصوصا في ما يتعلق بالأسعار.

وكان آخر اجتماع للمتعاملين في هذا المجال مع وزارة الصناعة مطلع السنة الفارطة حيث التقى 40 متعاملا اقتصاديا من مصنعين ومناولين ينشطون في هذا الفرع مع مسؤولي القطاع وذلك لتسليط الضوء على المشاكل والنقائص التي يعاني منها نشاط صناعة الدراجات والدراجات النارية، ومحاولة إيجاد حلول لها، لاسيما من خلال استغلال الإمكانيات الصناعية الموجودة وإحداث الترابط والتكامل بين مختلف المؤسسات الناشطة في هذا المجال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق