مجتمـع

ولاية سيدي بلعباس تحيي حفلا على شرف الائمة والمشايخ

علال غرار ولايات الوطن، أحيت ولاية سيدي بلعباس اليوم الوطني للإمام المصادف ل15 سبتمبر من كل سنة، والذي أقره رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، تقديرا وعرفانا للأدوار العلمية والثقافية والاجتماعية التي يتشرف بها الأئمة الذين شاركوا في تحرير الوطن ولا يزال عطاؤهم متواصلا اليوم في تنوير المجتمع تعزيزا لمنهج الوسطية و المرجعية الدينية وصونا للهوية الوطنية.

الإحتفالية كانت تحت إشراف والي الولاية السيد سمير شيباني بمعية السلطات المحلية وبحضور الأئمة والشيوخ حيث نظم بذات المناسبة يوما دراسيا حول أهمية دور الإمام في حياة الأمة.

فعاليات الإفتتاح الرسمي لليوم الوطني للإمام التي إحتضنتها المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية الشيخ قباطي محمد و التي زار من خلالها الحضور معرضا خاصا بالتعليم القرآني والمعالم الاسلامية التي تزخر بها بولاية سيدي بلعباس .

و في كلمة له، هنأ المسؤول الأول على الجهاز التنفيذي للولاية جميع الائمة والمشايخ وحملة كتاب الله بيومهم الوطني منوها في الوقت نفسه بأهمية هذا اليوم الوطني الذي يعبر عن دلالات رمزيـة ومشـروع حضاري متكامـل، يمثل مناسبة و فرصة لإعـلاء جـهـد فرسـان المنـابر و حفظـة القـرآن و إنزالهم منـزلتهم الراقيـة والأساسـيـة فـي نـسـيـج مجتمعنـا و تقـديرا لمكانتهم ودورهـم العلمـي والثقـافي والاجتمـاعـي فـي مـجـال تدعيم قواعـد المرجعيـة الدينيـة وتعزيـز الـهـويـة الوطنية.

و في ختام التظاهرة تم تكريم أسرة قطاع الشؤون الدينية والأوقاف مع اسداء تكريمات خاصة للمشايخ و علماء ولاية سيدي بلعباس و أعلامها البارزين

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق