الجزائر

السفير الصحراوي يصف الجزائر بمدرسة التحرر و الثورة

وصف السفير الصحراوي” عبد القادر طالب عمر” الجزائر بـ “مدرسة التحرر والثورة”.

وقال عبد القادر طالب عمر في كلمة ألقاها بمناسبة حفل تسليم الشهادات للدفعة الأولى من نواب المجلس الوطني الصحراوي الذين شاركوا في دورة تكوينية بالمجلس الشعبي الوطني، إن “الدولة الصحراوية تشق طريقها بفضل المبادرات التي تطرحها الجزائر نحو الاعتراف الكامل بها ونحو تمكين مؤسساتها، لتساهم بدورها في طرد الاستعمار ورفع راية التحرر عاليا”.

واعتبر الدبلوماسي الصحراوي أن هذه الدورة بمثابة رسالة تُأكد الخطاب الأخير الذي ألقاه الرئيس “عبد المجيد تبون ” من منبر الأمم المتحدة، ليعلن تضامنه مع الشعب الصحراوي ويطالب العالم والأمم المتحدة بتطبيق القرارات المتعلقة بالقضية الصحراوية.

فيما أكد أن المقعد الذي حصلت عليه الجزائر بمجلس الأمن الدولي كعضو غير دائم سيمكنها من رفع رسائل وهموم افريقيا والعرب وحتى المشاكل الدولية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق